مفاهيم الجمال و نظريات علم الجمال عند الفلاسفة

دراسة

تاريخ علم الجمال ونشأته

فلسفة الفن تسمى علم الجمال وتسمى أيضاً الإستاطيقا.

إذا صح أن الفن قد صاحب الإنسان منذ وجودة على الأرض إلا أن فلسفة الفن والجمال لم توجد إلا مع نشأة الفلسفة مع أعلامها قدماء اليونان ، ففلسفة الجمال لا تنفصل عن الفلسفة إذ تستمد أصولها من مذاهب الفلاسفة أو تنعكس على هذة المذاهب فتضىء جوانبها.

وقد ارتبطت فلسفة الجمال قديماً بنظريات الكون والإلهيات، إلا أنها على مدى التاريخ اقتربت من نظريات المعرفة والأخلاق.

وتمثل مفاهيم الجمال و فلسفة الجمال فرعا من أهم فروع التخصص الفلسفى فإنها تتصل اتصالا وثيقا بنقد الفن وتاريخة، وعلم الجمال أو علم الاستاطيقا علم حديث النشأة، انبثق بعد تاريخ طويل عتيق من الفكر الفلسفى التأملى حول الفن والجنال، وبهذا المعنى يعد علم الجمال علماً قديماً وحديثاً فى وقت واحد. لم تكن لدى اليونانيين معرفة فى ذاتة ولذاتة ولكن اهتموا بالفن من حيث علاقتة بالخير أو دلالتة على الحقيقة، لذا يقال أن مجال الاستاطيقى هو كلمة مرادفة لمفهوم (الفن والجمال).

نظرية الجمال عند جورجياس

فلسفة جورجياس فى الجمال مستقلة كل الأستقلال عن فكرة الحقيقة وتستند الى الوهم. فقد أهتم بتأكيد الدور الذى يلعبة الجمال الفنى فى التأثير على إحساس الإنسان ، وقد بدأ بفكرة الوجود الإيلية واستعمال (برهان الخلف) لبيان استحالة إثبات الوجود و الاوجود على السواء ، وانتهى من إنكاره للوجود إلى أنكار المعرفة بالحقيقة.

وكذلك تؤثر الفنون التشكيلية على النفس البشرية بما تقدمه للحواس من لذات جمالية. ولعل فى أسطورة بجماليون المثال الذى وقع فى حب تمثاله الذى صنعه بيديه لأفروديت، خير مثال لهذا التأثير عند رؤية الجمال التى يتحدث عنه جورجياس. وانتهت نظرية الوهم عند جورجياس الى ارتباط القيم الجمالية بالنشوة واللذة الحسية.

مفاهيم الجمال عند جورجياس

مثل صالات الديسكو تعبر عن أرتباط الجمال بالشعور باللذة.

النظرية الفيثاغورية فى مفاهيم الجمال

أن النظر العقلى والمران بالعلم الرياضى أسمى طرق تطهير النفس ، وارتباط التأمل الفلسفى بالتذوق الفنى للموسيقى الذى تلخصه هذه العبارة يمكن أن يعد نقطة البداية لتحديد رأيه فى الجمال الفنى. بل لقد استطاع أن يطبق نظريته الفنية هذه على الموسيقى.

كانت الفيثاغورية فلسفة تفرق فى الوجود بين مستويين: مستوى الوجود المعقول ومستوى الوجود المحسوس، كما تقول بثنائية النفس والجسم، ووضعت متقابلات عشر ميزت فيها بين الأطراف المتقابلة بحيث كان التقابل يكشف دائماً عن تمييز أحد الطرفين على الآخر، فقابلت مثلاُ بين المحدود والامحدود والكثير والذكر والأنثى والخير والشر … إلخ.

غير أن الفلسفة الفيثاغورية استطاعت أن تصوغ هذه الأفكار الفلسفية فى صيغة رياضية فتقدم الأول مرة معياراً صورياً للجمال.

وكذلك يتضح أن اكتشاف الفلاسفة للنظام فى الكون الطبيعى وإدخال الفيثاغورين أفكار الالتلاف والوسط الرياضى والوحدة التى تندمج فيها عناصر الكثرة كانت العادة التى صاغوا منها معيارهم الهندسى الجمالى.

unique-lhassan-jaber-superb-kitchen

مثل المطبخ فى المنازل يعتبر من أرتباط الجمال بالمنطق الرياضى.

الجمال وصلته بالخير عند سقراط

استطاع سقراط أن يضع الشروط الأساسية لنظرية إيجابية فى الفن إذ ترى أن الفن سواء ما كان منه فناً جميلاً أو فناً صناعياً له وظيفة تخدم الحياة الانسانية، وبمعنى أدق الحياة الأخلاقية.

أما الجمال فهو جمال هادف، إذ أن الجمال هو ما يحقق النفع أو الفائدة أو الغاية الأخلافية العليا. غير أن سقراط لا يأبه بالجمال الحسى الذى يتغنى به فنانو عصره وشعراؤه قدر اهتمامه بجمال النفس والخلق الفاضل. فنجده يتساءل باحثاً عن الجمال:

(أيمكن ألا ينطوى هذا الجمال الساحر على نفس تناسبه جمالاً وخيراً ؟…).

وعندما يتعرض سقراط لنظرية الحب يتخذ نفس الرأى الذى اتخذه بالنسبة للجمال. ولاشك فى أن دعوة سقراط إلى تحكيم العقل فى السلوك الإنسانى والتمسك بأخلاقية الزهاد، قد جعله يحكم على الفن بمعيارأخلاقى مرجعه الذات العاقلة أو الضمير الباطن فى نفوس البشر.

أما معايير اللذة الجمالية التى فصلت بين الجمال وقيم الحق والخير فلم تكن فى رأى سقراط سوى نوعاً من أنواع التدهور الفنى والانحلال الخلقى، فالمعيار الحسى المرتبط بنظرية اللذة الجمالية عند جورجياس وغيره من الفنانين والخطباء، والقواعد المدروسة التى كانوا يحفظونها عن ظهر قلب ويعلمونها للناس كانت كلها فى رأى سقراط لا تكفى لخلق الفن الأصيل، وتفتقد العنصر الجمالى الذى تنطوى عليه أخلاقية الإنسان.

c014902

مثل بيت السحيمى يعتبر من أرتباط الجمال بالأخلاق.

 إظهار نظرية الفلاسفة الثلاث فى الجمال (جورجياس وفيثاغوس وسقراط) من خلال لوحة قسم الأخوة هواس للفنان الفرنسي جـاك لـوي دافيـد:

لوحة قسَـم الإخـوة هـوراتـي للفنان الفرنسي جـاك لـوي دافيـد، 1784 ، رائد مذهب الكلاسيكية الحديثة.

قسم الاخوة هوراس

  • لوحاته مشحونة برسائل حماسية وشعاراتية وبمضامين سياسية ووطنية. وهذه اللوحة تندرج ضمن هذا التصنيف.
  • والفكرة التي تدعو إليها اللوحة هي تغليب الولاء للدولة على كل ما عداه من ولاءات عائلية أو حزبية أو دينية.
  • موضوع هذه اللوحة استمدّه دافيد من حادثة ورد ذكرها في التاريخ الروماني القديم.
    ففي حوالي نهاية القرن السابع قبل الميلاد، قرّر أهالي كلّ من روما و ألبا أن يحسموا بشكل نهائي وبطريقة غير مألوفة الصراع الطويل والمستمرّ بين الشعبين.
  • وقد استقرّ رأي الطرفين على أن ينظّموا مبارزة دامية يختارون لكلّ طرف فيها أفضل ثلاثة مقاتلين لديه.
  • وكان أن اختارت روما لهذه الغاية ثلاثة أشقاء من عائلة هوراتي، كبرى العائلات الارستقراطية فيها. بينما اختارت ألبا ثلاثة أشقاء من عائلة كورياتي المعروفة بنبلها وعراقتها.
    الجانب الميلودرامي في القصّة، ولعله أهمّ عنصر فيها، هو أن إحدى شقيقات الإخوة كورياتي، واسمها سابينا، كانت متزوجّة من أحد الإخوة هوراتي. وإحدى شقيقات الهوراتي، واسمها كاميليا، كانت مخطوبة لأحد الإخوة كورياتي.
  • في اللوحة نرى والد الأشقاء هوراتي حاملا بيده حزمة من ثلاثة سيوف ومحرّضا أبناءه على القتال بشجاعة واستبسال.
  • نظرات الإخوة الثلاثة تبدو مصمّمة وأيديهم ممتدّة بصلابة بينما يعلنون ولاءهم لروما ويقسمون على التضحية بحياتهم من أجل الواجب الوطني.
  • تعتبر اللوحة أحد أعمال دافيد الأكثر أهميّة، بل وإحدى اللوحات المهمّة في تاريخ الفنّ الفرنسي كله.
  • لكن كيف انتهت المبارزة ؟، تقول الروايات إن المعركة أسفرت عن مصرع الإخوة كورياتي الثلاثة. كما قتل اثنان من الهوراتي. وعندما عاد الثالث إلى بيت عائلته، وجد شقيقته في حال من الحزن والغضب وسمعها وهي تلعن روما التي بسببها مات خطيبها وشقيقاها، فأقدم على قتلها. وقد ُحكم عليه بالموت على جريمته. لكن تمّ العفو عنه بعد ذلك على أساس أن بطولته وتضحيات عائلته مبرّر كاف للصفح عنه والإبقاء على حياته.

 

من وجهة نظر جورجياس

  • جوّ المشهد يوحي بالرهبة. وما يعمّق هذا الشعور طريقة الفنان البارعة في توزيع الضوء وتمثيل الظلال على امتداد مساحات اللوحة.
  • هناك أيضا هذا التضادّ بين نوعين من الانفعالات المتباينة كما يظهران على جانبي اللوحة.فإلى اليسار لا يوحي المنظر سوى بالقسوة والعنف والصرامة. فالأب يقف بملامح جامدة ونظرات باردة. انه متحمّس جدّا للقتال لدرجة أن الدم يكاد ينبجس من عروق ساقه النافرة. وواضح أنه غير مكترث كثيرا باعتبارات النسَب والمصاهرة التي تربط بين العائلتين. وعلى الجانب الأيمن صورة للضعف الإنساني في أجلى صوره كما يمثله منظر النساء الباكيات الحزينات.
  • واعتمادا على تفاصيل القصّة، يمكن للمرء أن يتخيّل أن المرأة التي ترتدي الملابس البيضاء هي كاميليا شقيقة الإخوة، وأن التي إلى جانبها هي زوجة أحدهم أي سابينا. وفي الخلفية تظهر امرأة ثالثة بملابس سوداء وهي تحتضن طفلين يبدو الأكبر منهما وقد اكتسى وجهه بعلامات الخوف والتوتّر.

 

من وجهة نظر فيثاغورس

  • وبوسعنا أن نكتشف في هذه اللوحة التجسيد الواضح والمنطقي للمبادئ الفنية الأساسية .
  • والعمل يتضمن عددا قليلا من الأشكال
  • كما وان الإنسان يعد في مثل هذه الأعمال وحدة أساسية للتعبير عن الإحداث والمشاعر والأفكار.
  • أما حركات الأجسام البشرية فتقوم بتجسيد الدوافع الإنسانية المختلفة , رغم ان الطبيعة كانت تقوم بدور ثانوي .
  • ويأتي عامل التأكيد على مبادئ الإيقاع والانسجام والتنسيق والنظام والهدوء يستند إلى مفهوم مثالي مستوحى من النماذج والأنماط الموروثة عن فناني اليونان القدماء .
  • وتتشكل خلفية اللوحة من ثلاثة عقود نصف دائرية منشاة على أعمدة . ويقوم ذلك الهيكل بمثابة عمق في اللوحة .
  • وتظهر اللوحة الأهتمام بالثلاثيات فى الثلاث عقود فى الخلفية وثلاث بنات يجلسن وأولادة ثلالث أيضاً
  • وضع البطل فى منتصف اللوحة يوكد توافر المنطق الرياضى.
  • وقد جمع دافيد بين بؤرتي الصورة المعنوية والأخرى التركيبية ووظف في ذلك ذراعي الأب واليد التي تقبض على السيف ممتدة نحوها للقسم أيدي الإخوة (هوراس) يشكلون معا رابطة متماثلة في كل الزوايا ويصنعون مثلثا متوازنا متساوي الأضلاع نتج عن انطلاق خطوط الأذرع وثنايا الأثواب والخطوطالأساسية بشكل عام.
  • إن المعالجة التشكيلية لللوحة تقوم على أساس تحقيق غاية الكمال لكل تفصيل، وتصبح العلاقات الضوء والظل أساسا جوهريا، وتقوم وظيفة اللون على أساس المحافظة على نقاء العلاقات الضوئية.
  • التحديد بقدر المستطاع لمختلف العناصر التى تضمن العمل كل على حده.
  • أستخدام مجموعات هرمية الشكل.
  • التقنية العالية فى أبراز كل خامة بدرجة عالية لشكلها فى الطبيعة.

من وجهة نظر سقراط

  • موضوع اللوحة أخلاقى بحت حيث أنة يحارب لبلدة ويحث أولادة للحرب والسيدات حزينة لأن أزواجهم فى البلدة الأخرى.
  • ولاء الأولاد الثلاث لوالدهم، وأعطاء الأب الأهمية الكبرى باللوحة.

 

أفلاطون :

أ- الفلسفة والفن عند أفلاطون
  • كان لافلاطون نقدة الفنى و أراؤة الخاصة بشروط الجمال الفنى.
  • تشرب أفلاطون النزعة العقلية من فلسفة أرسطو.
  • حارب أفلاطون خداع الحواس فى فن النحت و التصوير و طالب بالمحافظة على النسب الصحيحة والمقايس الهندسية المثالية.
  • رأى أن اللاعقلية وسيلة من وسائل العالم الالهى الذى توجد بة الحقيقة .
  • أنصرف أفلاطون عن الواقع المحسوس و أشتد تعلقا بعالم يتحقق فية الخير و الحق و الجمال .
  • أرتبط الاتجاة الصوفى عند أفلاطون بنزعة لاعقلية ( نظرية الميثافيزيقية ) تلجأ الى الحدث أو الرؤية المباشرة التى تختلف عن الاستدلال العقلى أو الادراك الحسى .
  • تحرر أفلاطون من اطار الفلسفة السقراطية العقلية .
  • تأثر أفلاطون بالتراث القديم قبل عصر التنوير فى أثينا فأبتعد عن التقيد بالدين و أصبح غايتة التعبير عن الواقع المحسوس .
  • رجع أفلاطون الى المصدر الالهى عندما حاول تفسير الحب فالحب هو الدافع المحرك للفيلسوف نحو الحق كما هو محرك للفنان نحو الجمال .

ب – الحب و الجمال فى الفلسفةعند أفلاطون

  • يعد أفلاطون من أعظم من أستطاع التعبير عن موقف الانسان حين يجد نفسة ممزقا بين وجودة الارضى وبين تطلعة الى العالم الاعلى حيث الجمال والكمال والخلود .
  • لا يستمد الفليسوف الافلاطونى عبقريتة من ملكتة العقلية وحدها وانما من عاطفة ووجدان و الهام الهى التى لا ينعم بها سوى الصفوة المختارة من الفلاسفة لتدرجهم فى مراتب الحب .
  • الحب ليس جميلا ولاكنة أكثر الكائنات رغبة فى الجمال لانة يهدف الى الخلق فى الجمال أى مشاركة الطبيعة الفانية فى الخلود .
  • الحب عند أفلاطون يقوم بمهمة أساسية بالنسبة لنظرية المعرفة ة تتحدد الحقيقة التى يصبو الحب الى الاتصال بها بصفة الجمال ولا يختلف ديالكتيك المعرفة الفلسفية عن ديالكتيك الحب الصاعد الى مثال الجمال .

جـ –المحاور الافلاطونية

  • كانت المحاور الافلاطونية والتصوير بالامثلة والاساطير هى أنجح الوسائل للتعبيرعن الحقيقة.
  • أختار أفلاطون أسلوب المحاور لا لينقل المعرفة الى القارئ نقلا أليا و لا ليشرح فلسفتة لاى قارئ لكى يوقظ فية تلك القوة التى يستطيع بها من اوتى موهبة التفلسف أن يسير فى طريقة وهذا الايقاظ هو الوظيفة الاساسية لكل فن جميل عند أفلاطون .

الفن و محاكاة الجمال عند أفلاطون

  • وصف أفلاطون الفيلسوف أنة يحاكى و الخطيب و الشاعر و الفنان كل منهم يحاكى و لكن ما حقيقة المحاكاة عند كل من هؤلاء.
  • هناك محاكاة تعتمد على المعرفة و يصحبها الصدق .
  • وهناك محاكاة لا تصحبها معرفه وثيقة بحقيقة الاصل الذى تحاكية وانما هى نقل ألى يعتمد على التسوية ويخلو من الحق والجمال على السواء .
  • وهذه المحاكاة الاخيرة التى لا تعتمد على الحق و لا على الجمال قد ينجح صاحبها فى خلق الذة ولكنها لذة الجهال و السذج و هو قد ينجح فى ادخال السرور على العامة و لكنة لا ينجح أبدا فى التعبير عن الجمال الفنى الحق لان الخداع يوهم صاحبها الناس أنة يقدم لهم الخير و المتعة و لاكنة فى الواقع يموة الخير و الجمال .
  • وجد أفلاطون ضرر المحاكاة تعرض من يمارسها لرذيلة التقلب والتقلب والتلون وهى صفة يجب على الفلاسفة أن ينأوا على طبيعتهم الفاضلة.
  • أنتهى أفلاطون الى التميز بين من الفن :
  • الاول يأخذ بالمحاكاة السطحية.
  • الثانى فن يأخذ المحاكاة مستنيرة بالخير و الحق و الجمال.
  • أمكن الفيلسوف اليونان أن يحدد الاطار العام لفلسفة الجمال فى العالم القديم ووضح ما لها من العمق و من الاصالة ومن الاتساع ما يجعلها موردا ينهل منة الفكر البشرى لا فى اليونان فحسب بل على مدى عصور الفكر الفلسفى الى اليوم .

اقرأ أيضاً: نظريات علم الجمال عند الفيلسوف تولستوي

أرسطو

فلسفة الفن عند أرسطو 

  • تأثر أرسطو بفلسفة أفلاطون إلا أن مذهبه فى الفن يختلف فى روحه العامة عن الروح التى تسود الفلسفة الأفلاطونية.
  • يذهب أرسطو إلى القول بأن الإنسان زودته الطبيعة باليد أقوى الأسلحة يستطيع أن ينتج بها من الفنون المختلفة، فاليد هى الأداة التى تخلق غيرها من الأدوات وبها يصنع الإنسان ما شاء من فنون.
  • رأى أرسطو أن الفن لا يعرف بأنه محاكاة للجمال بقدر ما يكون محاكاه جميلة لأى موضوع حتى لو كان مؤلماً ورديئاً.
  • تناول أرسطو بالدراسة والنقد معظم فنون عصره وكرس لها فصولاً فى ثنايا مؤلفاته العديدة.
  • فعلى ضوء فلسفة أرسطو انتهى إلى القول بأن غاية التراجيديا هى حدوث التطهير.
  • لقد أتخذت الفنون الأدبية عند أرسطو محل الصدارة ويمكن أن نستخلص فلسفة العامة فى الجمال الفنى.

أ- المحاكاة

  • يرى أرسطو أن فن الشعر قد نشأ فى الإنسان بفضل غريزة طبيعية فيه هى غريزة المحاكاة وميله إلى الإيقاع فهو يستمد من المحاكاة لذة كما يستمد من الإيقاع لذة، فالشعر عنده هو نوع من المحاكاة.
  • يرى أرسطو أن المحاكاة هى أخلاق البشر أو أفعالهم المظهرة لهذة الاخلاق و الشاعر اما أن يصور الشخصيات أحسن مما هى فى الواقع أو أسوآ مما هى علية فى الواقع أو كما هى علية فالفن يحاكى الطبيعة .
  • عمم أرسطو فكرة المحاكاة على كل أنواع الخلق الفنى و لم يشترط فى الفن ضرورة أن يكون الموضوعات المحاكاة موضوعات عظيمة أو جميلة لان محاكاة بعض الاشياء القبيحة قد تكون محاكاة جميلة .

ب – المأساة تعريفها و أجزاؤها

المأساة هى محاكاة لعمل جدى كامل و عناصرها ستة العقدة – الشخصية – الفكرة – اللغة – الغناء – المنظر .

حدد أرسطو اللذة الجمالية المتولدة عن التراجيديا هى أن الانفعال الناتج عن تذوق الفنون لة أثر صحيا و علاجيا .

فرق أرسطو بين النقد الاخلاقى الذى يوظف الفن لخدمة الغايات الاخلاقية و التأمل الفلسفى وبين النقد الجمالى الذى يقيم الفن بما يحققة من أشباع للبهجة الجمالية

نجح أرسطو فى تحقيق التوازن فى تأكيد الجانب التربوى فى الفن كما قام بالاحتفاء بالتنمية التذوق الجمالى كعامل أساسى فى تربية المواطن و تكوينة التكوين اللائق بالانسان .

هيجل

  • هو أرسطو العصر الحديث ومؤلف انسكلوبيديا العلوم الفلسفية، عرض فيها المذهب استوعب ما قدمه السابقون وجدد مسار فكر اللاحقين.
  • يتسع مذهبه لتفسير كل ما فى الوجود والحياة الانسانية من ظواهر متشابكة قوامها وحدة واتصال، وجدة، من جهة أخرى يضيق هيجل بالمجردات ويتمسك بالعينى ولا يتصور الحقيقة إلا فى نشاطها وفعلها ومعقوليتها. فلا عجب أن انتهى إلى القول بأن أرسطو هو أحق الفلاسفة بالدراسة.
  • تأثر هيجل بما انتهى إليه كانط من نظرية فى الجدل القادم بين المعولات العقلية. أما فى علم الجمال فقد أثر كانط على أتباعه عموماً بما ذهب إليه من أن التجربة الجمالية إنما تقوم بين عالم الإرادة الأخلاقية وبين عالم الطبيعة.وأن الإنسان بوصفه كائناً أخلاقياً يحيا فى مجال يتفق ورغباته الروحيه، غير أن هيجل تجاوز مثالية كانط النقدية إلى المثالية المطلقة التى شاركه فيها معاصروه ومواطنوه اتباع الحركة الرومانطيقية.
  • أعجب هيجل بحضارة الإغريق القدماء وتأثر بتصوراتهم للحياة الأخلاقية والسياسية المتمثلة فى نظام المدينة وما كان يسود حياتهم من إيمان بالدين الشعبى المعبر عن روح الأمة، وهى فكرة تشبع بها هيجل.
  • وكان للثورة الفرنسية على تفكير هيجل دور خطير خاصة ما أتت به هذه الثورة من مثل جديدة غيرت معالم الحياة الأوروبية الحديثة. لذلك فقد أتخذت مشكلة مصير الإنسان ومعنى وجوده وحقيقة إيمانه مكانة فى فلسفة هيجل.
  • أثرت نشأته التى تلقى منها آثار النزعة الوجدانية الصوفية وتعرف فيها على نظام أقرب إلى الحكم الشعبى الديمقراطى القائم على احترام دينى للسلطة.
  • سلك هيجل فى عرضه لمذهبه الجمالى مسلكاً ميتافيزيقياً إذ بدأ بحثه فى الفكرة وفى المثال The Ideal ، ثم وضع ما يشبه تاريخاً للفن وذلك فى نظرية الأنماط الثلاثة الرئيسية التى فسر بها تطور الفن عبر الحضارات الإنسانية.
  • يعتبر هيجل ذو المام واسع وحس مرهف فى تذوق الفنون.
  • أكد فى كل أبحاثه مهمة الفن فى التعبير عن الروح المطلق، كما وضح مهمة الدين والفلسفة فى عملية التعبير وأكد ارتباط الفن والدين والفلسفة حين نظر إليها جميعاً على أنها مظهر للروح المطلق فأعلن أن الروح المطلق تعى نفسها من خلال هذه النظم الفكرية الثلاثية.

 أ- الفـــــــن 

  • إن افتراض الروح المطلق هو محور مذهب هيجل، لأن كل ما فى الوجود من ظواهر طبيعية أو مادية أو نظم إنسانية أو فكرية إنما هى فى النهاية مظهر من مظاهر تشكلات الروح، وقانون هذة التشكيلات هو ما يسميه هيجل بالجدل.
  • غاية الروح هى فى النهاية أن تعى ذاتها ووسيلها فى بلوغ هذا الوعى الفن والدين والفلسفة.
  • يقول لقد أمكن أن يقدم الفن الحقيقة الإلهية للإغريق حين نجح الشعراء والفنانون هناك أن يصوروا للناس الألوهية وبذلك وضحوا وجهة نظر عامة الشعب عن الحياة والسلوك والآلهة.
  • وعندما جاءت المسيحية بأحداثها التاريخية من ظهور المسيح وما ارتبط بحياته وموته من أحداث دارت حول فكرة الفداء استمد الفن مضموناً جديداً ظهر فى التصوير خاصة فارتقى فى إمكانيات التعبير غير أن الحاجة القوية إلى التأمل والتركيز على الباطل وجردت الدين من عناصره الحسية ومالت بالحقيقة الإلهية الى التجريد، فإذا كان العمل الفنى يقدم الحقيقة الإلهية أو الروح المطلق فى صورة حسية إلا ان الدين يمكنه أن يوجه الذات إلى التأمل والتركيز على الباطن.
  • و لكن تأتى الفلسفة فى النهاية لتضفى على موضعية الفن و على ذاتية الدين قدراًأكبر من الفكر ذلك لأنها تقدم للعقل الجانب الكلى الذى يصبح موضوعاً للتعقل و تضفى على الذاتية الخاصة بالدين فكراً يجعله أسمى صور الباطن ، يتحد الفن بالدين فى الفلسفة .
  • و موضوع الاستطيقاً لا يتناول الجمال الطبيعى و إنما يتعلق بالجمال الفنى ، لان الجمال فى الفن أرفع مكانة من الجمال الطبيعى لأنه من إبداع الروح و الخلق الوعى و نتائج الحرية ، و ماهى من إنتاج الروح يحمل طابعها و يتكون أسمى من الطبيعة .
  • و إذا كان الفن عند هيجل المظهر ، فالمظهر دال على الجوهر ، و الحقيقة لا تكون ما لم تظهر فى وعى معين ، الفن الذى يتحاكى الطبية لا ينتج آ ثاراً فنية ذات قيمة و إنما ينتج صنعة و مهارة .
  • و يرى هيجل ان الفن يقدم للإنسان أعلى درجة من درجات الرضاء حين يرضى حاجته إلى فهم العالم خاصة عند بعض الشعوب ، و للإنسان وجود مادى و لكن له وجود آخر ، وجود لذاته يتضح حين يجعل من نفسه موضوعاُ لتأمله و هو بهذا الوصف روح و هو يبلغ وجوده لذاته و وعيه بذانه بطريقين : طريق نظرى، لأنه ينعكس بفكره على نفسه ليدرك فكره وما يدور بباطنه، وطريق عملى لأنه يعرف نفسه بالنظر إلى الخارج وما يستطيع أن يؤثر به على الأشياء الخارجية.
  • الفن يكفى حاجة الإنسان إلى الوعى بعالمه الداخلى و عالمه الخارجى على السواء بواسطة تلك الموضوعات التى تعكس له ذاته و فعله ليرى نفسه من خلالها ، الفن فى أسمى درجاته تعبيراً عن مضمون روحانى باطنى فيترتب على ذلك أنه كلما أفصحت الأعمال الفنية عن الباطن الروحانى كلما ارتقت فى سلم الكمال و نضجت فى الشكل . يرى هيجل ان تصوير الشكل الإنسانى كان اكتشافا ساعد فنى النحت و التصوير على الارتقاء من مرحلة دنيا إلى مرحلة اعلى فى تصوير الروح ، فالشكل الخارجى للجسم الغنسانى ادل على الباطن و أكثر شفاقية فى التعبير عن الروح من النحت و التصوير الذى يتخذ موضوعاته من عالم الطبيعة أو العالم الحيوانى . العضو الذى تتمثل فيه الروح بأقصى درجة إنما هة العين ، إذ أن الروح لا تبصر بالعين فحسب بل إنها تصبح مبصرة بها ، أى أن الذى يميز العين عن باقى أعضاء الجسم الانسانى هو انها العضو الذى به أيضاً نكون مرئيين ، ينبغى أن يتحول العمل الفنى عيناً فى كل أجزائه حتى يكتسب قدرة على الدلالة على الباطن .

ب : الفكرة والمثال أو (المثل الأعلى)

  • يرى هيجل ان الفكرة إذا تشكلت تشكيلاً دالاً على تصورها العقلى فإنها تتحول إلى مثال ideal – idear الفكرة العينية حقيقة هى وحدها التى يمكنها أن تولد الشكل الصحيح المناسب لها و من إتفاقها و هذا الشكل يتولد المثل الأعلى أو مثال الجمال .
  • يقول هيجل إن المثال l`ideal أو المثل الأعلى للجمال لا يتحقق بمجرد مطابقة المضمون للشكل ، و لكن ينبغى أن يكون المضمون نفسه على مستوى عال من السمو و الكمال ، و فى رأيه أن أهل الشرق القديم فى الصين و الهند و مصر لم يتوصلوا إلى تحقيق هذا المثل الأعلى للجمال فى أعمالهم الفنية ، ذلك لأن أفكارهم الميثولوجية التى تضمنها أعمالهم الفنية لم تكن محددة و لا معقولة إلى حد كاف لم تكن حقيقية و لا كاملة ، العمل الفنى إنما يرتفع فى المستوى بقدر ما تكون المضمون الفكرى .
  • فالشكل مرتبط كل الارتباط بالمضمون ،و اكتمال الشكل رهين باكتمال المضمون و قد لا ترتقى بعض أنماط الفن إلى المثل الأعلى ideal أة المثال و لكن لا يعنى هذا أنها لا تنطوى على فكرة ، لأن لكل عصر الفكرة المناسبة له يقدم ثلاثة أنماط رئيسية للفن ، النمط الرمزى و النمط الكلاسيكى و النمط الرومانطيقى .
  • ففى النمط الرمزى تكون الرمزى تكون الفكرة مجردة و غامضة و غير مححدة مظاهر هذا النمط تتضح فى الفن الذى ياخذ نوحدة الوجود عند قدماء الشرقيين حيث تحمل أتفه الأشياء مضموناً روحياً متضخماً أو تضفى على الطبيعة معنى لا يتناسب معها و لذلك تنتهى إلى الغرابة و الفجاجة .
  • النمط الثانى للفن هو الفن الكلاسيكى :
  • هذا النمط تبلغ الفكرة مستوى ادراك الفردية و الروحانية فتتصف الفكرة بأنها أصلية و أنها تحد الشكل المناسب لها و الذى يمكنة الكشف عن مبدا الفردية و الروحانية و هو الشكل الانسانى .
  • الفكرة فى هذا النمط تتخلص من الشكل المحدود و تدرك نفسها روحا مطلقا خاليا من كل تحديد فتتجاوز الاشكال الحسية المحدودة و تعلو على الاشكال الخاصة بالعالم الحسى الواقعى و تتحقق فى عالم الوعى الباطنى و تهجر العالم الخارجى و هنا يظه النمط الرومانطيقى .
  • يظهر تطور الانماط من النمط الرمزى الذى يمثل مرحلة البحث عن المثال و عن اتحاد الفكرة بالشكل الخارجى الى النمط الكلاسيكى الذى يصل الى المثال و يبلغ مرحلة اتحاد الفكرة بالشكل الخارجى الى النمط الرومانطيقى الذى يعلو بالفكرة و يتسامى بالمثال الى حد يجعلها غير متحدان بالشكل الخارجى .
  • تتفاوت قدرة الفنون على تلبية خصائص هذة الانماط فمنها ما يكون أكثر من غيرة .
  • العمارة أكثر الفنون قدرة على التعبير عن النمط الكلاسيكى ثم فنون التصوير و الموسيقى و الشعر لتكون أكثر الفنون تعبيرا عن النط الرومانطيقى .

جـ ــ  أنماط الفن الثلاثة

 1 ــ النمط الرمزى و تطورة

  • ساد هذا النمط الرمزى فترة طويلة من تاريخ الفن هى فترة الحضارات الشرقية القديمة.
  • أول ما يميزهذا النمط من خصائص هو تعارض الموضوع الفكرى مع الشكل الخارجى ومن جهة أخرى يتميز المضمون الفكرى فيه بصفات الابهام والألغاز ومن هنا يسود الطابع السحرى الممتلىء بالأسرار.
  • إذا تناولنا الأعمال الفنية نجد أن الشكل الخارجى فيها لا يقتصر على آداء المعنى المطابق له فقد تعنى صورة الليث مثلاً الحيوان نفسه ولكنها قد تعنى معنى رمزياً حين يقصد به الرمز إلى القوة أو العظمة، فالرمز لايستغرق كل صفات مدلوله حين يشعر الى جانب معين من جوانب الفكرة أو حين يؤخذ بالمعنى الحرفى.
  • تطور الفن الرمزى الى مستوى الرمزية الاواعية، ويمثل الفن الهندى والفن النمصرى القديم هذه المرحلة، حيث يتم اللجوء إلى تضخيم أقل الأشياء الطبيعية وينتهى الى اللاتناسب الناتج عن تصور وحدة وجود الإلهية وضخامة المعابد و المسلات ليناسب وجود الروح.
  • وتطور حين يظهر صراع المضمون والشكل للوعى الإنسانى بحيث يمكن التفرقة فيه بين الجانبيين وتبلغ الرمزية هنا مرحلة الرمزية الواعية، إذ أن التقارب بين الرمزى والرائع والجليل واضح لاشتراك هذه الصفات فى الدلالة على ما يفوق الحس وارتباط كل منهم بحقيقة عليا كلية.

mosq16

مسجد أحمد بن طولون فى حى السيدة زينب بالقاهرة مثال للنمط الرمزى حيث سيطر الشكل على الفكرة.

obelisk-2

مسلة من الحضارات القديمة مثال للنمط الرمزى حيث سيطر الشكل على الفكرة

2- النمط الكلاسيكى وتطوره

  • يظهر النمط الكلاسيكى للفن حين تصل الروح فى تطورها الى مرتبة التحرر من الطبيعة وتسمو عن التجسدات الحيوانية لتتخذ من الشكل الإنسانى مظهراً لها وعندئذ تدرك الروح ذاتها منفردة ذات شخصية.
  • يظهر هذا الوعى فى فترة الحضارة اليونانية القديمة، فكان الدين عند اليونان هو الدين المطابق للفن وأمكن للفن ان يعبر عن المطلق.
  • تخلصت الألوهية من الشكل الحيوانى واكتسبت الصورة الإنسانية.
  • تحرر التراث الفنى من ائار الغرابة و الغموض و القبح و تحقق المثل االاعلى للجمال فى الاعمال الفنية المعبرة عن الروح الكلاسكية .
  • اتصف المثل الاعلى عند اليونان بسمات الهدوء و الصفاء ولكن يفتقد التعبير عن الانفعالات الباطنية ، جعلاً آلهه اليونان تتميز بالبرود و اللامبالاة فكانت تعبيراً عن كلى الأبدى ، غير أن فكرة القدر و الضرورة ظلت تحوم حول رءوس هذه الآلهة .
  • فن النحت هو أقدر تعبيراً عن المثل الأعلى للجمال الكلاسيكى ، ذلك لانه أقدر الفنون على التعبير عن مبدأ الفردية و عن الشخصية اللامبالية المتباعدة عن إظهار التغيرات العريضة و الانفعالات الإنسانية .
  • امكن للتشكيل فى فن النحت ان يعبر عن الالوهية تعبيرا مباشرا ذلك لان التمثال لايشير الى الالة بواسطة المعبد لانة تعبير مباشر عن الالة .
  • يقارن هيجل بين تصلب النحت المصرى القديم و بين الحرية التى يتميز بها النحت اليونانى وتخلصة من الجمود و القواعد القديمة المتوارثة .
  • العمارة هى الفن الرمزى فقد انتقلت الى طورها الكلاسيكى ولاكنها لم تعد تستعير من الطبيعة اشكالها وانما خضعت لابداع العقل الانسانى لاداء وظيفتها .

Rome_Fontana_dei_Quattro_Fiume_10-01-2011_11-54-14

نافورة الأنهار الأربعة مثال للنمط الكلاسيكى، حيث يحدث توازن بين الشكل والفكرة، فهى نافورة في ساحة نافونا في روما ، إيطاليا. وقد صممها جان لورينزو برنيني.

قاعدة نافورة عبارة عن حوض وفى الوسط صخور ترتفع لدعم آلهة النهر الأربعة وفوقهم مسلة، إلا أنها تمثل أربعة أنهار رئيسية للقارات الأربعة قد سلطة البابوية انتشرت من خلالها: في النيل تمثل أفريقيا، و الدانوب تمثل أوروبا و الجانج يمثل آسيا، و ريو دي لا بلاتا تمثل أمريكا.

3- النمط الرومانطيقى وتطوره

  • تميزت الروح فى هذا النمط بتوافقها مع ذاتها واصبح الحب هو العاطفة المعبرة عن هذا التوافق بين الروح و ذاتها .
  • يتميز النمط الرومانطيقى باتحاد الالوهية بالانسان ليتحرر و يبلغ الوجود الحقيقى بواسطة التضحية المستمدة من الايمان بالدين المسيحى حيث يتم السلام بين الخالق و الخليقة كلها .
  • نجد روح الحضارة الرمانطيقية تاتى لتبين ان الموت ليس سوى نهاية الجانب الفيزيائى للوجود الانسانى وبة تتحرر النفس من كل يقيدها بالوجود الفزيائى الارضى .
  • تتمثل اول مراحل تطور النمط الرومانطيقى فى المرحلة الدينية وهى تدور حول الفداء المستمد من حياة المسيح فى مولدة و موتة و بعثة و يحاول الانسان بقدر طاقتة بلوغ مستوى الالوهية و الخلود بواسطة التضحية و المعاناة ثم تاتى المرحلة الثانية لتطور مبدا الفن الرومانطيقى فتتمثل فى ايجابية الذات الانسانية و تبلغ مستوى الحرية الذى يمكنها من اثبات شخصيتها الانسانية بمشاعر ثلاث رئيسية هى مشاعر الشرف و الحب و الوفاء .
  • المرحلة الثالثة للفن الرومانطيقى حيث تتحرر الشخصية و يميل المضمون فى العمل الفنى الى التعبير عن كل ما هو خاص فيتناول الفن المظاهر الجزئية و يناى من الموضوعات الرئيسية بل يعنى بوسائل التعبير الى حد ان ياخذ فى استعراض مهارتة و سيطرتة على المادة .
  • ينتهى الفن حين يغطى الفنان على الفن و يطلق العنان لخيالة و تصوراتة بحيث يتضائل المضمون و تختفى الموضوعية و تصل الحضارة الى مرحلة يموت الفن و يتخلى عن مهمة تقديم الحقيقة .
  • الذاتية هى مبدا الفن الرومانطيقى فهى اقدر على تقديم الروح فى وجودها الذاتى ولان النحت بحكم واسطتة المادة الصلبة لا يمكنة الكشف عن الذاتية فان التصوير يصبح اول خطوات الانتقال من الفنون التشكيلية الى فنون الصوت و تتحول المادة ذات الابعاد الثلاثة الى سطح و يدخل الضوء و الظلال و الالوان للتعبير عن باطن النفس .
  • الموسيقى هى ثانى الفنون المعبرة عن النمط الرومانطيقى لان حاسة السمع اكئر قدرة على التجريد من حاسة البصر و النفس فى االموسيقى حيث تتامل حركتها الباطنية و تمهد الموسيقى الى الانتقال الى اعلى الفنون فى التعبير عن الروحانية وهو فن الشعر حيث يتحول الصوت الى كلمة ورمز لمعنى ولذلك فان مادة الشعر هى الخيال و الكر .
  • عندما يبلغ فن الشعر اعلى مراحل تطورة فانة يتجة الى الاستغناء عن اى واسطة حسية و يحل النثر المعبر عن الافكار محل الشعر الخيالى .

2orphd1

نتناول بعض من أعمال “أوجين ديلاكروا”مثال للنمط الرومانسى، حيث سيطرة الفكرة على الشكل.

يتيمـة فـي المقـابــر 1824 

2d720031-ddd4-4739-bcc8-fd29d7735e0a

نساء الجزائر 1834

  • نسق الفنون عند هيجل
  • العمارة هى اول خطوة على طريق الفن و هى اقل الفنون قدرة على تقديم المضمون الروحى لان المادة المستخدمة فى هذا الفن هى مادة صلبة خالية من الروح .
  • النحت الكلاسيكى يكون الباطن الروحانى مرئيا و يكشف المظهر الجسمانى الخارجى عن الروح
  • تاتى بعد ذلك مجموعة الفنون الرومانطيقية القادرة على تقديم النفس فى تركيزها على الباطن وعلى الذاتية و بذلك تتم النقلة من الفن الخارجى الى الفن الموضوعى الى فنون الذاتية و هى التصوير والموسيقى و الشعر و تتميز كلها بقدرتها على تقديم الافكار و تنوع الصور .
  • اعتبر هيجل فنون النحت و التصوير و الموسيقى انسب الفنون تعبيرا عن الجمال .
  • قسم هيجل الشعر الى ثلاثة اقسام الشعر الملحمى و الشعر الغنائى و الشعر الدرامى المركب .
  • قسم هيجل الشعر الدرامى الى ثلاثة انواع التراجيدي و الكوميدى و الدراما المركبة
  • الشعر الملحمى هو اقرب انواع الشعر الى النظرة التشكيلية
  • عنى هيجل عناية خاصة بالتراجيديا
  • يلخص برادلى نظرية هيجل فى التراجيديا بقولة ان التراجيديا هى قصة عذاب تثير الشفقة والخوف و لايشطرت فيها النهاية المحزنة غير ان العذاب فى التراجيديا ليس فى حد ذاتة تراجيديا وانما يكون تراجيديا اذا ما ترتب على الصراع الذى يمس جوهر الروح لكنة ليس صراع الخير والشر بقدر ما هو صراع الخير مع الخير او بين الحب من جهة و الشرف من جهة اخرى
  • فسر هيجل اوجة الاختلاف بين التراجيديا القديمة و التراجيديا الحديثة : ـ التراجيديا الحديثة اشد عناية بتصوير الذاتية و الشخسية ـ التراجيديا القديمة تمثل القوى العليا المتحكمة فى ارادة الشخصيات
  • راى هيجل ان التراجيديا القديمة تمثل المبدا التراجيدى احسن بكئير من التراجيديا الحديثة خاصة فى محاضراتة فى علم الجمال.
  • تقوم الكوميديا عند هيجل على التعارض المستمر بين المصالح الخاصة للاشخاص و لاتكشف عن مسار واحد يتجة الية الحدث بحيث يؤثر على ارادة الافراد.
  • يقول كروتشية : لقد صار هيجل مثيلا لافلاطون فعلى ا لرغم من ان كلا من الفيلسو فين كان من اكثر الفلاسفة احساسا بالفن و تتبعا للاعمال الفنية المعاصرة لهما الا ان هيجل قد رضخ كم رضخ فيلسوف اليونان
  • اكد هيجل ان اهمية الفن فى ارضاء حاجة الانسان الروحية بل عدة احد لحظات وعى الروح شانة شان الدين و الفلسفة وعد الفلسفة مركبا من مضمون استطيقى و مضمون دينى و ليس هناك فلسفة لا تجمع هذين الجانبين.

إقرأ أيضاً على كيف