محطة الفضاء الدولية: 12 حقيقة مذهلة عن مأوى الإنسان في الفضاء الخارجي

علوم

محطة الفضاء الدولية (ISS) تدور على ارتفاع 390 كيلومترا عن سطح كوكب الأرض وبسرعة 28 ألف كم في الساعة، وأطلقت لتأخذ محل ومهام المحطة الفضائية الروسية مير، التي يتم الإشراف عليها بتعاون دولي بين الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا وتمويل من كندا واليابان ودول اوروبية هدفها تحضير الإنسان لتمضية أوقات طويلة في الفضاء، وإجراء التجارب خارج منطقة الجاذبية الأرضية .

تم بنائها سنة 1998 بموجب تعاون دولي بقيادة الولايات المتحدة وروسيا وتمويل من كندا واليابان و 10 دول أوربية.

هذه المحطة تعتبر مختبرا للأبحاث والتجارب في الفضاء، وتستخدم لاختبار أنظمة وعمليات استكشاف الفضاء في المستقبل، كما تعمل على تحسين نوعية الحياة على الأرض عن طريق زيادة المعرفة العلمية من خلال الأبحاث التي أجريت خارج الأرض.

حتى الآن، تم ترحيل 211 باحث إلى محطة الفضاء الدولية، ومن 2 نوفمبر 2000، عندما وضع الطاقم الأول قدمه على المحطة، ازدادت بشكل مستمر بنسبة 38 أطقم متتالية.

وهل تعلم أن المحطة التي بلغت تكلفتها 100 مليار يورو، تسير بسرعة بحيث أنها سوف تذهب القمر والعودة في يوم واحد؟!

إليك في ما يلي 15 حقيقة مذهلة لم تكن تعرفها عن محطة الفضاء الدولية:

1. البلدان المشاركة في بنائها

شارك ستة عشر بلدا في بناء محطة الفضاء الدولية: الولايات المتحدة الامريكية، روسيا، كندا، اليابان، بلجيكا، البرازيل، الدنمارك، فرنسا، ألمانيا، إيطاليا، هولندا، النرويج، اسبانيا، السويد، سويسرا و المملكةالمتحدة، وجدير بالذكر أنها حلت محل المحطة الروسية مير حيث أن روسيا كانت السباقة لإنشاء محطة فضائية.

2. سرعة المحطة

خمسة وستين ميلا في الساعة يمكن أن يكون الحد الأقصى للسرعة القياسية على الأكثر على الطرق السريعة على وجه الأرض، ولكن في المدار (الفضاء)، تقطع المحطة الضخمة 5 أميال في الثانية الواحدة. وهذا يعني أن المحطة تدور حول الكوكب بأسره كل 90 دقيقة فقط.

3. مساحتها

قد تعتقد أن منزلك أو شقتك الواسعة فسيحة بما يكفي، لكنها في الحقيقة لا تضاهي شيئا من محطة الفضاء الدولية، فطولها يمتد حوالي 357.6 قدم (أو 109 متر) كما أنها تمنح رواد محطة الفضاء الدولية الكثير من الغرف المريحة.

4. طاقة المحطة

محطة الفضاء الدولية تضخ حجم ضغط من 32333 قدم مكعب، تماما مثل طائرة بوينج 747، وأربعة أضعاف كبيرة مثل محطة الفضاء الروسية مير، وخمس مرات أكبر من محطة سكاي لاب الولايات المتحدة ما يبين أنها أضخم محطة على الإطلاق من جميع النواحي.

5. تكلفتها المادية

محطة الفضاء الدولية هو أغلى ما يمكن إنتاجه على الإطلاق وقدرت تكلفة المحطة بأكثر من 120 مليار دولار.

6. الأوكسجين بالمحطة

تستمد محطة الفضاء الدولية الأوكسيجين من خلال عملية تسمى “electrolyse”، التي تقوم على استخدام التيار كهربائي المتولد من الألواح الشمسية للمحطة لتقسيم جزيئات الماء إلى هيدروجين وغاز الأكسجين ومن ثم الحصول على الأوكسجين.

7. تعرض نظامها لفيروسات

فقط لأنك في الفضاء لا يعني أنك لا تستطيع  التخلص من خطر الفيروسات التي قد يتعرض لها جهاز الكمبيوتر الخاص بك، أصيب 52 جهاز كمبيوتر في المحطة الفضائية بالفيروس أكثر من مرة، أول فيروس تعرضت له كان اسمه W32.Gammima.AG، التي بدأت في الانتشار بسرعة حيث قامت بسرقة كلمات السر لالعاب اون لاين على الأرض،بالرغم من أن ذلك لم يكن خطيرا، إلا أن وكالة ناسا إتخذت إجراءاتها عن طريق استدعاء الفيروس على أنه “إزعاج”.

8. مركبات المحطة

لا شك أن محطة الناسا هي المحور الأساسي لحركة المرور في الفضاء، في يونيو من عام  2014، تم إطلاق أربعة مركبات فضائية منفصلة إلى المحطة الدولية و رست هناك، بما في ذلك المركبة الفضائية بروجرس M-21M، في مهمة لإسقاط المواد الغذائية والوقود و الإمدادات و غادرت في 9 يونيو بعد ستة اشهر من مهمتها، بعدها زار تموين من بعثة محطة (سبيس اكس) الناسا في شتنبر من نفس السنة حيث وصل طاقم جديد كامل.

9. رائحة الفضاء

المحطة الفضائية الدولية على الارجح هي المكان الوحيد الذي يمكن أن تشعر فيه برائحة الفضاء، حيث أن رائد فضاء وصف رائحة الفضاء على أنها تشبه الرائحة النابعة من تفاعلات “التأين المعدني”، الذي يحدث غالبا في مناطق كمحطة لرسو السفن وغيرها من الحرف اليدوية.

10. ثالث ألمع الأجرام

هل تعلم أن الناسا حاليا هي ثالث ألمع الأجرام بعد القمر والزهرة، بعد أن رصده مراقبوا النجوم بمنظار عين الصقر صرحوا على أنها تبدو كبقعة مضيئة، أو تبدو إن تم رصدها عن قرب أكثر وكأنها طائرة تتحرك بسرعة، لهذا يصعب لأي شخص رصدها لكونها مشابهة للكواكب المضيئة، لذلك خصصت NASA قسما محطة تمكنك معرفة متى وأين سوف تمر في المكان الذي تتواجد فيه.

11. مدة العمل فيها

كما يعلم الجميع فإن طبيعة الجسم البشري تميل الى فقدان كتلة العضلات والعظام في البيئات التي تنعدم فيها الجاذبية، يجب على جميع رواد الفضاء العاملين على متن محطة الفضاء الدولية العمل بها لمدة ساعتين على الأقل يوميا للحفاظ على صحتهم الجسدية الطبيعية.

12. أنظمتها الكهربائية

تضم الأنظمة الكهربائية في محطة الفضاء الدولية 8 أميال من الأسلاك، الطول الذي يساوي المحيط الكامل لسنترال بارك في مدينة نيويورك.

عندما نصل إلى نهاية حياة هذه المحطة، المحتمل أن يكون سنة 2024 سيتم استخدام بعض الوحدات الروسية الحديثة ك nauka، سيتم استخدامها لإنشاء محطة فضائية ثالثة لدعم مهمة السفر إلى الكواكب كالمريخ والقمر وزحل، حيث ستكون محطة الانطلاق و العودة.

 

المصدر: 1

إقرأ أيضاً على كيف